إحياء هاتفي القديم Samsung S duos 2 كمشغل موسيقى مستقل

بعد شرائي لهاتف محمول جديد بقي هاتفي القديم في درج أغراضي الشخصية عديمة الفائدة إلى أجل غير مسمى، ومن ثم قبل بضعة أيام صدقت موضوعاً في منتدى يتحدث عن melody mod روم للأندرويد يحول الهاتف القديم إلى مشغل موسيقى احترافي. لم أجد نسخة مخصصة لهاتفي مع الأسف، ولكن قررت إعادة إحياء الهاتف كمشغل للموسيقى كونه لا يشغل شريحة -مقفول من الشبكة التركية- ولا يمكن استخدامه في الألعاب أو ما شابه بسبب المواصفات المتدنية والشاشة الصغيرة.

البداية كانت بمفاجئة أن الهاتف لا يعمل على الإطلاق، لا يدخل لوضع الريكفري، ويبدو أن ذاكرة الهاتف مدمرة بالكامل، قرأت القليل عن الحالة، ومن ثم قمت بعمل فلاش لريكفري TWRP مع الروم الأصلية، وعاد الجهاز للحياة جزئيا، حيث كان الجهاز سابقًا لا يدخل لوضع الريكفري وإنما فقط وضع الداونلود، بينما بعد الفلاش أصبح يدخله، ولكن مجدداً الجهاز لا يعمل.

قمت بتحميل الاصدار المستقر الأخير من CM 11 الخاص بهاتفي، وملف تطبيقات غوغل الmicro من أجل المتجر (الموقع الوحيد الذي روابطه تعمل فعلاً)، وهذا كل شيء. قمت بعمل فلاش من خلال كرت الذاكرة وعاد الهاتف للحياة. من ميزات الروم أنها خفيفة جداً، وسريعة جداً، وفيها الكثير من الميزات المخصصة للموسيقى. الEqualizer المذهل ومشغل موسيقى Appollo كانا كافيين تقريباً لما أبحث عنه في مشغل الموسيقى الخاص بي.

استخدمت كرت ذاكرة قديم مرمي لدي لتحميل لائحة الأغاني المفضلة لدي من الانترنت، صنفتها في مجلدات، ومن ثم شغلت الأغاني من الهاتف, طبعا الهاتف على وضع الطيران لتوفير الطاقة، والشاشة إضائتها منخفضة. ضبط المعادل لإصلاح التشويش في صوت مكبر الصوت المنهك، ومن ثم ضبطته لتقوية صوت سماعات الأذن الخاصة بي -سماعات هاتفي الجديد الأصلية، مشكلتها بضعف الصوت انحلت باستخدام المعادل الموجود في الروم- وكان الوضع مثالياً.

البطارية لم تكن جيدة سابقاً عندما كنت استخدم الهاتف، مجرد خمس او ست ساعات من الاستخدام المتوسط وتصبح فارغة… كمشغل موسيقى ظل مستمراً على البطارية لمدة خمس ساعات ولم يستهلك من البطارية سوى 40% تقريباً، وهذا أكثر من مناسب بالنسبة لي. لدي power bank خاص بالهاتف أيضاً في نفس درج الأغراض عديمة الفائدة، أعدته للحياة ومن المفترض أنه قادر على شحن الهاتف بنسبة 100% إن لم تتغير قدرته بسبب عدم الاستخدام الطويل.

إن كنت تحب الموسيقى ولديك هاتف صغير كهذا يمكنك تحويله إلى مشغل mp3 بسيط، وإن كنت تمتلك اشتراكات في خدمات البث الموسيقي كسبوتيفاي مثلاً، يمكنك استغلال كون الجهاز يعمل على أندرويد لتحميل ما ترغب به من التطبيقات – فقط لا أنصحك بتحميل أي شيء خارج عن التطبيقات الموسيقية إن كنت ترغب بإبقاء زمن العمل على البطارية بهذا القدر. كل تطبيق ستحمله سيستهلك من البطارية.

اترك رد